من نحن


شركة التسهيلات للتسويق هي أول شركة سعودية تمتلك وتدير سلسلة من منافذ بيع الوقود بالتجزئة ومراكز خدمة السيارات في جميع أنحاء المملكة.
تأسست التسهيلات في المنطقة الشرقية عام 1957 بهدف رئيسي هو توفير الوقود وخدمات السيارات الأساسية لشركات البترول الكبرى في منطقة متنامية واعدة للغاية في المملكة.
على مدار الخمسين عامًا الماضية ، بنت تسهيلات سمعتها وخبرتها من خلال موظفين مؤهلين ومدربين تأهيلاً عالياً ساعدوا الشركة على تحقيق أهدافها وإنشاء برامج مبيعات الشركة. والتي تشمل المبيعات النقدية ومبيعات الائتمان والمبيعات بالجملة وخدمات سهل الدفع المسبق.
بحلول عام 1975 ، وضعت الإدارة خطة استراتيجية لزيادة عدد منافذ بيع الوقود بالتجزئة داخل المنطقة الشرقية وفي جميع أنحاء المملكة. الآن ، تدير تسهيلات سلسلة من أكثر من 250 منفذ وقود ومركز خدمة سيارات في 30 مدينة وعلى طرق عالية.
كما كانت التسهيلات رائدة في تصميم وتنفيذ نظام الوقود الآلي الخاص بالبطاقة الذكية سهل ، والذي يسمح لعملاء الشركات والنقد بإعادة شحن بطاقاتهم بالوقود والخدمات الأخرى لاستخدامها لاحقًا. من خلال نظام سهل ؛ يمكن للعملاء الوقود في أي وقت دون الحاجة إلى أموال نقدية ، وتتبع نفقات الوقود الخاصة بهم ، وإضافة خدمات أخرى مثل تغيير الزيت أو غسيل السيارات إلى خدمات البطاقة.
صمم التسهيلات تكوينه الخاص من أجل التميز عن الباقي وإقامة نفسه ؛ هذا يعتمد على عوامل مثل تسجيل الهوية ، ومظهر المخرج ، وإمكانية الوصول ، والإضاءة ، وتوافر المنتجات ، وتوفير خدمات عالية الجودة. وقد ساعدتنا هذه العناصر على إنشاء أعلى معايير الخدمة لسائقي السيارات في جميع أنحاء المملكة.
التسهيلات يحافظ على جميع أنظمة السلامة المطلوبة ليس فقط على المستوى الوطني ، ولكن على المستوى الدولي أيضًا. نحافظ على جميع متطلبات البلدية والدفاع المدني بأعلى المعايير.
نظرًا لالتزامنا بالحفاظ على معايير الخدمة ، فقد حصلت التسهيلات على العديد من المناقصات الحكومية على مدار سنواتها ، وهي تخدم الآن عددًا من العملاء الحكوميين المهمين مثل قوات الأمن في المنطقة الشرقية ، جنبًا إلى جنب مع المدينة ، تبوك ، الجوف ، و عسير. في القطاع الخاص ، تدير تسهيلات 4 مواقع لشركة أرامكو السعودية في الظهران ورأس تنورة وبقيق وعديلية وموقعين لشركة بترورابغ في مدينة رابغ.

المدينة الموقع الهواتف الخريطة
لا يوجد تعليقات ، كُن أول من يترك تعليقاً
اترك تعليق
دليلي دليلي